الرضاعة الطبيعية والحمل | كل ما يلزم معرفته عن طبيعة العلاقة بينهما

أغسطس 26, 2021 by Mohamed Abo Abdo0
-الطبيعية-1200x796.jpg

ترد الكثير من الأسئلة على أذهان الأمهات المُرضعات حول طبيعة العلاقة بين كل من الحمل والرضاعة الطبيعية، حيث تتساءل البعض منهن عن إمكانية حدوث حمل خلال الرضاعة الطبيعية.

تحرص بعض الأمهات على ألا يتعرضن للحمل خلال فترة الرضاعة الطبيعية لتوفير العناية الكاملة للطفل الرضيع، ولو حدثت عملية الحمل فكيف يمكن التعامل معها؟

كل هذه الأسئلة وأكثر سنجيب عنها في مقالنا هذا.  

 

العلاقة بين الرضاعة الطبيعية والحمل

تحدث الكثير من التغيرات الهرمونية للمرأة الحامل، تستمر التغيرات إلى ما بعد الولادة والرضاعة حيث ينشط خلال الرضاعة هرمون البرولاكتين والمعروف باسم هرمون الحليب.
يمنع هرمون الحليب حدوث الحيض لدى المرأة المُرضعة، حيث إنه يمنع حدوث الإباضة، مما يعني ضعف خصوبة المرأة وتقليل فرص الحمل.
تحدث عملية الإباضة بشكل طبيعي شهرياً حيث يتم خلالها إطلاق بويضة ناضجة جاهزة للإخصاب من أحد المبيضين.
إذا لم تحدث عملية الإخصاب فإن البويضة تنكمش وتخرج فيما يسمى بالدورة الشهرية لدى المرأة.

 

هل يمكن الاعتماد على الرضاعة الطبيعية كوسيلة لمنع الحمل؟

تقلل الرضاعة الطبيعية من خصوبة المرأة لكنها لا تمنع حدوث الحمل بشكل نهائي، ولا يمكن الاعتماد عليها كوسيلة وحيدة لمنع الحمل.

تحتاج المرأة التي لم تُرضع صغيرها طبيعياً إلى ما يقارب من 3 إلى 6 أسابيع بعد الولادة الطبيعية حتى يستعيد جسمها عافيته وتستعيد خصوبتها وقدرتها على الحمل.

في المقابل تحتاج الأم المرضعة وقت أطول حتى تستعيد خصوبتها في مدة قدرها ستة أشهر، وذلك لأن الطفل بعد عمر الستة أشهر يستطيع تناول الأطعمة، ويستطيع النوم لفترات أطول ليلاً مما يقلل من عدد الرضعات اليومية مُقللاً إفراز هرمون الحليب.

بالتالي لا يمكن الاعتماد على الرضاعة كحل نهائي وحيد لمنع الحمل لكن يمكن للأم المُرضعة اتباع بعض السلوكيات والتي بدورها تقلل من فرص الحمل مثل: 

  • اعتماد تغذية الطفل خلال الستة أشهر الأولى بشكل كامل على الرضاعة الطبيعية.
  • لا يفصل بين الرضاعة والأخرى وقت طويل (لا يزيد عن 4 ساعات نهاراً و 6 ساعات ليلاً).
  • أن تكون عدد الرضعات أكثر من ست مرات يومياً.
  • أن تكون الرضعة الواحدة تستهلك أكثر من 15 دقيقة على الأقل.
  • متابعة الدورة الشهرية وتأكد عدم نزولها لتجنب حدوث الإباضة المفاجئة.
     

بعد اتباع الأم المُرضعة لكل الوسائل السابقة، تكون الرضاعة غالباً وسيلة آمنة لمنع الحمل خلال أول 6 شهور بعد الولادة.
ما بعد ذلك تكون المرأة أكثر عرضة للتبويض والحمل مما يستدعي حينها استخدام طرق أخرى لمنع الحمل.

 

علامات الحمل خلال الرضاعة الطبيعية

يمكن للمرأة الحصول على حمل جديد حتى خلال الرضاعة الطبيعية، يؤدي ذلك لظهور بعض الأعراض الشائعة مثل:

– العطش الشديد

يكون هذا الشعور بشكل متكرر بسبب استهلاك الطفل الرضيع للسوائل التي تتناولها الأم، بينما يحتاج الجنين الجديد أيضاً لسوائل إضافية مما يزيد الشعور بالعطش المتكرر.

– الإرهاق الشديد

 من الطبيعي أن تشعر المرأة الحامل بالإرهاق حيث يتضاعف الشعور بالإرهاق عند وجود طفل آخر رضيع يحتاج لاهتمام كبير، يظهر الشعور بالإرهاق عند القيام بأقل حركة أو مجهود.

– التهابات في الثديين

يكون ذلك عادةً بسبب الرضاعة الطبيعية، ولكن من الممكن أن تزداد مع حدوث الحمل.

– تقرحات في حلمة الثدي

هذا يكون سبب رئيس للشعور بآلام خلال الرضاعة الطبيعية.

– تقلصات في الرحم

تحدث تقلصات وانقباضات خفيفة في الرحم، إلا أنها غالباً ما تكون آمنة للجنين.

– انخفاض كمية الحليب مع مرور الوقت.

– الغثيان والقيء.

– زيادة الرغبة في النوم. 

– تغير في الشهية.

– تقلب المزاج.

 

نوفر لك في عيادة النساء والولادة أحدث الفحوصات والتحاليل الطبية تحت إشراف طاقم طبي عالي الخبرة، لا تتردد في حجز موعد بالضغط هنا

 

تأثير الحمل خلال الرضاعة الطبيعية على الرضيع

تكون عملية الرضاعة الطبيعية آمنة تماماً خلال الحمل حيث يستطيع جسم الأم -حين الحصول على العناصر الغذائية اللازمة- إمداد كل من الجنين والرضيع كل ما يحتاجونه للنمو.

تحدث بعض التغييرات الطبيعية على حليب الأم وسلوك الرضيع مثل:

  • نقص إنتاج حليب الأم بسبب نقص إنتاج هرمون الحليب، مما يقلل من شعور الشبع لدى الطفل الرضيع والشعور بالجوع المستمر.
  • يتغير طعم حليب الأم بسبب تغير تركيبه، حيث يتم إنتاج ما يسمى باللبأ الذي يتميز باختلاف طعمه عن الحليب الطبيعي، مما يدفع الرضيع للعزوف عن تناول حليب الأم بنفسه.

قد تضطر المرأة المرضعة لفطام رضيعها  للأسباب السابقة، وحينها يجب استشارة طبيب مختص لمتابعة حالة الطفل إن كان بحاجة للرضاعة الصناعية خاصةً إذا كان أقل من ستة أشهر.

 

متى يجب التوقف عن الرضاعة الطبيعية خلال الحمل؟

يمكن للأم أن تستمر بإرضاع طفلها بشكل طبيعي وآمن خلال عملية الحمل، ما دامت ملتزمة بنظام غذائي صحي يوفر لها و لجنينها ورضيعها العناصر الغذائية اللازمة.

تشعر الأمهات عادةً بالقلق من الاستمرار بالرضاعة خلال الحمل، وذلك للشعور بتقلصات خفيفة في الرحم، لكن هذه التقلصات عادةً ما تكون آمنة ولا تستدعي القلق وقلما تؤثر في صحة الجنين.

يطلب الطبيب المتابع من الأم فطام الطفل مبكراً أو اللجوء إلى الرضاعة الصناعية في بعض الحالات مثل:

  • حدوث انقباضات شديدة في الرحم قد تؤثر على الجنين.
  • إذا سبق وتعرضت الأم لولادة مبكرة في الحمل السابق.
  • التعب والإعياء الشديدين للأم.
  • وجود خطر التعرض للإجهاض.
  • تعرض الأم للنزيف.
  • الإصابة بالأنيميا (فقر الدم).
  • الحمل في توأم.
  • خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، عندما يؤدي تحفيز الحلمة إلى حدوث تقلصات في الرحم.

 

9 نصائح ذهبية للأم للحفاظ على صحتها وصحة طفليها

الرضاعة الطبيعية
                                الرضاعة الطبيعية

يجب على الأم المرضعة التي تعرضت للحمل أن لا تقلق، إذ يمكنها الاستمرار دون حدوث أي مشاكل لأي من الطفلين، وإليكِ بعض النصائح التي ستساعد في الحفاظ على صحة الجنين والرضيع وبالطبع أنتِ

  1. اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن و غني بالعناصر الغذائية اللازمة.
  2. الحصول على قسط كافٍ من الراحة، وذلك لضمان تقديم خدمة الرضاعة والمحافظة على صحة جنينك.
  3. الاهتمام بالحلمتين بشكل خاص وبعناية مكثفة، حيث تجنب استخدام الصابون أو الكريمات أو فوط التنشيف لتجنب جفاف الحلمتين وتشققهم.
  4. تناول الأسماك والمأكولات البحرية للحصول على أوميغا 3 (زيت السمك)، ويجب مراعاة عدم الإفراط في تناولها لتجنب زيادة كمية الزئبق الداخلة إلى جسمك.
  5. تناول فيتامينات الحمل التي يوصي بها طبيبك.
  6. شرب الكثير من السوائل.
  7. تناول أقراص الكالسيوم والحديد.
  8. ممارسة الرياضة الخفيفة الآمنة.
  9. تجنب التدخين.

 

المصادر

https://www.llli.org/breastfeeding-info/breastfeeding-pregnancy-tandem-nursing/

https://americanpregnancy.org/healthy-pregnancy/breastfeeding/breastfeeding-while-pregnant/

https://academic.oup.com/jn/article/133/6/1997S/4688112

https://www.medela.us/breastfeeding/articles/5-important-tips-for-breastfeeding-while-pregnant


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *


شعار مجموعة طب الأسرة000

دأبت شركة طب الأسرة منذ ثلاثة عقود على ابتكار مجالات رائدة وإطلاق برامج واعدة واستشرافاً لمستقبلٍ حملت فصوله رؤية السعودية 2030 وبرنامج التحول الاستراتيجي 2020 حيث تتميز الشركة بتقديم الخِدْمَات الطبية وتشغيل المؤسسات الصحية وإدارتها فضلاً عن تقديم خِدْمَات التدريب والتعليم الطبي المستمر وتثقيف المجتمع وتشغيل وإدارة المؤسسات الصحية المساعدة.